The ISG News Portal

الجيش اليمني يفشل مخططا عدوانيا حوثيا

0

بينما تكثف الأمم المتحدة جهودها لوقف الحرب وتعزيز تمديد الهدنة الأممية وتخفيف معاناة اليمنيين وفتح الطرقات إلى تعز، تواصل ميليشيات الحوثي تعنتها في خرق الهدنة وتحدي جهود المجتمع الدولي.

وأفشلت قوات الجيش اليمني هجمات مليشيات الحوثي الإرهابية على مواقعه شرق مدينة تعز فجر أمس، وأكد في بيان صحفي نشره موقع «سبتمبر نت» الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية، رصد مجاميع من عناصر الميليشيات الحوثية والتصدي لها، وإجبار العشرات على الفرار، حيث تحاول الميليشيات من خلال الاعتداء السيطرة على مواقع عسكرية في محيط مستشفى الحمد شرق مدينة تعز، وتواصل عملياتها تحت غطاء ناري وقصف مكثف بالأسلحة الثقيلة.

إلى ذلك قالت قوات الجيش اليمني «إن ميليشيات الحوثي ارتكبت 170 خرقا للهدنة الأممية، خلال اليومين، وإصابة 21 جنديا بمحافظات مأرب وحجة والحديدة وتعز والضالع، برصاص القناصة وبطائرات مسيرة مفخخة وقذائف مدفعية.

وأشار البيان إلى أن الخروقات الحوثية تنوعت بين محاولات تسلل، وإطلاق نار مباشر بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، واستحداث مواقع وشق طرقات ونشر عيارات ومدفعية، وشملت استقدام تعزيزات بشرية وعتاد قتالي بينها دبابات، ونشر طيران استطلاعي مسير في مختلف الجبهات.

من جهة أخرى وجهت منظمة غرينبيس البيئية العالمية، رسالة إلى أمين عام جامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، دعت فيها إلى التنسيق مع الدول الأعضاء لعقد اجتماع طارئ لوزراء خارجية الدول من أجل تمويل خطة الأمم المتحدة لإنقاذ خزّان صافر، والعمل معا لحل التهديد الإنساني والبيئي الذي تشكله هذه الناقلة على الشعب اليمني وسكان الدول المجاورة وعلى البيئة الهشة في المنطقة، بما في ذلك التنوع البيولوجي الفريد من نوعه في البحر الأحمر.

وترسو صافر المهترئة على بعد 6 أميال من الساحل اليمني حاملة 1.1 مليون برميل من النفط، وتنذر بوقوع انفجار أو تسرب وواحدة من أخطر كوارث التسربات النفطية في التاريخ وفق دراسة أجرتها مختبرات منظمة غرينبيس للبحوث.

وقالت المديرة التنفيذية في غرينبيس الشرق الأوسط وشمال إفريقيا غوى النكت «نتوجه إلى أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط ونلح عليه بضرورة التنسيق مع الدول الأعضاء لعقد اجتماع طارئ والعمل معاً لتمويل خطة إزالة خزان صافر قبل أن يفوت الأوان وتقع الكارثة».

وعبرت عن أسفها قائلة إن أزمة صافر لم تنحلّ بعد بسبب عدم توفر الدعم المادي اللازم لذلك، ولم تسهم سوى دولة عربية واحدة بالتبرعات التي بلغت نصف المبلغ المطلوب.

وأضافت «حان الوقت الآن إلى إيلاء خزان صافر الانتباه اللازم وبذل كل الجهود الممكنة لحل هذه الأزمة العالقة قبل وقوع الكارثة، وهي أولا وقبل كل شيء أزمة عربية، ولنا ثقة كاملة أن جامعة الدول العربية قادرة على لعب هذا الدور في تسريع العمل على الحل.

وفي سياق متصل أعلن وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، العمل على توفير 10 ملايين دولار لدعم خطة مواجهة تهديد خزان صافر النفطي.

مشاهدات يمنية:

  • ميليشيات الحوثي تفرض جبايات جديدة باسم دعم أسر قتلاها.
  • سقوط قذائف حوثية على أحد مشافي مدينة تعز.
  • شب حريق هائل في منشأة شركة النفط بميناء الزيت، بمديرية البريقة في العاصمة عدن.

خروقات الحوثيين:

47 في محور تعز.

43 في حيس بالحديدة.

37 في حجة.

22 في البرح غرب تعز.

19 في مأرب.

2 في الضالع.

Leave A Reply

Your email address will not be published.