The ISG News Portal

قطاع التعدين يستهدف 40 ألف وظيفة في المناطق الأقل نموا

0

أكد وكيل وزارة الصناعة والثروة المعدنية للموارد التعدينية المهندس صالح العقيلي أن الاستراتيجية الوطنية للتعدين تهدف لتحقيق الاستفادة الكاملة من 5300 موقع للثروة المعدنية بمناطق المملكة، تقدر قيمتها عند استغلالها اقتصاديا بـ 5 تريليونات ريال.

وأوضح خلال لقاء افتراضي بعنوان «مستقبل الاستثمار في التعدين بالمملكة «، نظمه مركز التواصل والمعرفة المالية «متمم»، أن التعدين وسلاسل القيمة المرتبطة به من القطاعات التي تسهم في خلق فرص عمل كبيرة، مبينا أن المستهدف توفير 240 ألف وظيفة حتى 2030، منها 40 ألفا في المناطق الأقل نموا.

بدوره، أفاد نائب رئيس هيئة المساحة الجيولوجية السعودية للبرامج الجيولوجية ناصر الجحدلي أن أراضي المملكة غنية جدا بالموارد الطبيعية المتنوعة، ومنها المعادن بمختلف أنواعها، لافتا إلى مبادرة المسح الجيولوجي التي تعد الأكبر من نوعها على مستوى العالم، إلى جانب تدشين بوابة «مبادرة قاعدة البيانات الجيولوجية الوطنية، في ديسمبر 2021، التي تتيح للمهتمين والمستثمرين الاطلاع على مواقع المعادن بكل مناطق المملكة.

وبين أن مرحلة اكتشاف المعادن علميا وعمليا تشكل تحديا كبيرا نظرا للبحث في أعماق الأرض والصخور، وفي أحيان كثيرة أن النتائج قد لا ترقى للطموحات الاستثمارية الكبيرة التي يرغب فيها بعض المستثمرين.

من جانبه، أشار المدير العام الأعلى لإدارة تنفيذ الإستراتيجية بشركة معادن المهندس شعف العصيمي إلى أن مشروع «وعد الشمال» يعد تجربة رائدة في توطين صناعة التعدين على صعد كثيرة، وأبرزها إحياء مناطق واعدة والنهوض بالمجتمع المحلي وإيجاد فرص وظيفية مجدية ومجزية لأبنائه، موضحا أن شركة معادن أسهمت بفعالية في مستهدفات المحتوى المحلي من خلال زيادة حصة المنشآت المحلية حتى بلغت في العام 2021م، 70% من حجم الإنفاق، كما نجحت منذ العام 2008 في ضخ استثمارات تزيد قيمتها على 100 مليار ريال في مشاريع التعدين، لافتا إلى أن الشركة إجمالاً تحقق نموا سنويا يقارب 35%.

يذكر أن اللقاء يأتي امتدادا لسلسلة من اللقاءات والمحاضرات والأنشطة التي دأب مركز التواصل والمعرفة المالية (متمم) على تنظيمها؛ انطلاقا من دوره في إثراء ونشر المعرفة المالية، ورفع الوعي بالقضايا ذات الصلة بالمجالين الاقتصادي والمالي على الصعيدين المحلي والدولي.

Leave A Reply

Your email address will not be published.