The ISG News Portal

«نيوم» تبادر لزراعة 100 مليون شجرة حول العالم

0

برعاية ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، أعلنت شركة «نيوم» أمس عن مبادرة أطلقتها بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بزراعة 100 مليون شجرة محلية كجزء من العشر مليارات شجرة التي سيتم زراعتها حول العالم، وإعادة تأهيل 1.5 مليون هكتار من الأراضي والمحميات الطبيعية وإصلاح موائل الحياة البرية في نيوم.

وكان وزير البيئة والمياه والزراعة رئيس مجلس إدارة المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر المهندس عبدالرحمن الفضلي، افتتح في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض بالرياض أمس، المعرض والمنتدى الدولي لتقنيات التشجير الذي ينظمه المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بالتنسيق والتعاون مع وزارة «البيئة» ويستمر حتى 31 مايو 2022م.

وقال «إن المملكة تمضي نحو تحقيق طفرة نوعية وغير مسبوقة في منطقة الشرق الأوسط في مجال حماية البيئة وتنمية الغطاء النباتي، بمثل هذه المبادرات الرائدة والطموحة محليا وإقليميا، التي ستنعكس آثارها عالميا في الحد من التصحر، وتعزز التنوع الإحيائي، ما يدفع في اتجاه مستقبل أنظف وأكثر استدامة، يرتقي بجودة حياة الإنسان ويعزز رفاهيته».

ونوه بحرص ودعم ولي العهد على تشجيع الابتكار وتحفيز العقول الشابة من كوادرنا الوطنية، وشحذ هممها في مجال البيئة وحمايتها وتنمية الغطاء النباتي، مبينا أن هذا المعرض يعزز تبادل الخبرات والاطلاع على تجارب الدول الأخرى، للاستفادة منها وتطبيق المناسب منها مع بيئتنا المحلية.

50 ورقة علمية

من جهته أوضح الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر الدكتور خالد العبد القادر أن المعرض والمنتدى الدولي لتقنيات التشجير يستهدف تلاقي الرؤى والخبرات، وتتلاقح الآراء والأفكار لنخبة من المختصين والخبراء والمهتمين بالمجال البيئي، والغطاء النباتي ومكافحة التصحر، وتقنيات التشجير، والاستثمار في المتنزهات والمحميات الطبيعية.

وأعلن الرئيس التنفيذي لشركة نيوم المهندس نظمي النصر خلال الجلسة الافتتاحية عن مبادرة أطلقتها نيوم بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بزراعة 100 مليون شجرة محلية كجزء من العشر مليارات شجرة التي سيتم زراعتها حول العالم، وإعادة تأهيل 1.5 مليون هكتار من الأراضي والمحميات الطبيعية وإصلاح موائل الحياة البرية في نيوم.

وقال «إننا ملتزمون في المشروع وتحت قيادة رئيس مجلس الإدارة الأمير محمد بن سلمان، بأن يكون 55% من المدينة منطقة طبيعية، ونحن نعمل بجد في هذا الاتجاه الاستراتيجي بالتنسيق مع وزارة البيئة والمياه والزراعة واعتمادا على العديد من الدراسات والأبحاث العلمية، ونؤمن بأن النتائج النهائية ستحسن مركزنا».

مبادرة نيوم:

  • زراعة 100 مليون شجرة محلية.
  • جزء من 10 مليارات شجرة التي سيتم زراعتها حول العالم.
  • إعادة تأهيل 1.5 مليون هكتار من الأراضي والمحميات الطبيعية.
  • إصلاح موائل الحياة البرية في نيوم.
  • 55 % من مدينة نيوم منطقة طبيعية.
  • المعرض
  • 90 متحدثا ومتحدثة من 20 دولة ومنظمة حول العالم.
  • 20 جلسة حوارية وورشة بأكثر من 50 ورقة علمية.
  • 80 عارضا من الجهات الحكومية، والقطاع الخاص، والمنظمات والجهات الدولية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.