The ISG News Portal

1000 طفل ضحية الإجرام الحوثي في مأرب

0

1000 طفل وطفلة قتلوا في محافظة مأرب وحدها برصاص وألغام وطائرات الحوثي المسيرة منذ بداية الحرب التي فرضتها الميليشيات منذ 2014 وحتى الآن، وفقا لتقرير كشفت عنه السلطة المحلية بالمحافظة.

وقال مدير مكتب حقوق الإنسان بمحافظة مأرب عبدربه جديع خلال فعالية إحياء الذكرى الأولى للمجزرة الحوثية التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي بحق المدنيين وأدت إلى شلال دماء، بينهم احتراق وتفحم جسد الطفلة ليان، أن الفعالية تهدف إلى تذكير المجتمع الدولي بالجرائم والانتهاكات التي يتعرض لها المدنيون في مدينة مأرب، وفي مقدمتهم الأطفال والنساء من قبل ميليشيات الحوثي الإرهابية، وأكد مقتل قرابة ألف طفلة وطفلة قتلوا بصواريخ الحوثي الباليستية والطائرات المسيرة والألغام في مأرب.

وفي كلمة منظمات المجتمع المدني طالبت الناشطة الحقوقية مجيدة الذيب المجتمع الدولي إدانة الممارسات الإجرامية لميليشيات الحوثية التي تقتل الأطفال والنساء في الأحياء السكنية من خلال قصفهم بالصواريخ الباليستية بشكل متعمد.

داعين الأمم المتحدة ومجلس الأمن وكل المنظمات المعنية بالطفولة إلى تحمل مسؤولياتهم الأخلاقية والتدخل العاجل لوضع حد للجرائم والانتهاكات الحوثية المستمرة بحقهم وضمان محاكمة كل من تلطخت أياديهم بدماء أطفال اليمن وعدم إفلاتهم من العقاب.

وفي سياق آخر، كشفت شبكة حقوقية يمنية عن ارتكاب الميليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا، 119 انتهاكا بمحافظة تعز، خلال فترة الهدنة الأممية المعلنة لشهرين منذ 1 أبريل وحتى 31 مايو الماضي.

وأكدت أن الانتهاكات تنوعت بين قتل وإصابة واختطاف وتشريد وحرمان من التعليم، ومنع وصول العلاج والغذاء والماء نتيجة الحصار الذي تفرضه ميليشيات الحوثي على مداخل مدينة تعز.

وأشارت إلى أن الميليشيات استخدمت القوة بشكل مفرط، حيث قصفت الأحياء السكنية ومراكز تجارية وأسواقا عامة وحارات وطرق وشوارع المدينة بمدافع الهاوزر، وصواريخ الكاتيوشا، وقذائف الهاون، وقذائف الدبابات، وأعمال القنص، واستخدام الألغام في الطرقات المؤدية من وإلى المدينة وفي الجبال والوديان والتي تسببت بسقوط العديد من الضحايا المدنيين العزل خاصة الأطفال والنساء.

ووثق الفريق الميداني للشبكة مقتل 22 مدنيا وإصابة 34 آخرين بينهم نساء وأطفال، مشيرا إلى أن من بين القتلى 3 نساء، وطفلان، بينهم حالتا قتل برصاص قناصة ميليشيات الحوثي، و15 حالة قتل نتيجة الألغام الأرضية، و3 حالات قتل جراء القصف المتعمد للأحياء السكنية، وحالتا قتل نتيجة الطيران المسير التابع للميليشيات الحوثية.

من جهة أخرى فرضت ميليشيات الحوثي الموالية لإيران شروطا جديدة وتعجيزية، ووضعت عقبات جديدة لإعاقة مسار مفاوضات فتح المعابر والطرق بمحافظة تعز وجهود مبعوث الأمم المتحدة.

وأكد مصدر مطلع أن ميليشيات الحوثي عمل جاهدة لإفشال الجولة الثانية من مفاوضات فتح المعابر والطرق في محافظة تعز، التي استأنفت أمس الأول بالعاصمة الأردنية عمان.

مشاهدات يمنية:

  • قتلى وجرحى حوثيون في اشتباك داخل أجنحة الحوثي بعمران.
  • مراقبون يدعون ممثلي الأمم المتحدة للنزول مع اللجنة إلى محافظة تعز ومعاينة الواقع لإثبات جدية الميليشيات ومعرفة من الطرف المعرقل لفتح المنافذ الإنسانية.
  • ميليشيات الحوثي تشن حملة جبايات على ملاك السيارات بمناطق سيطرتها.

انتهاكات حوثية في تعز خلال شهرين:

  • 119 انتهاكا
  • 34 أسرة نازحة
  • 22 قتيلا
  • 12 معتقلا
  • 17 منزلا تضرر

Leave A Reply

Your email address will not be published.