The ISG News Portal

15 عاما سجنا تنتظر أشهر معارض روسي

0

قال المنشق الروسي البارز أليكسي نافالني، والذي حكم عليه أخيرا بالسجن 9 سنوات إضافية أمس الأول «إن القضاء الروسي أصدر لائحة اتهام جديدة ضده، هذه المرة بتهمة التطرف».

وتؤدي هذه التهمة به إلى عقوبة السجن لمدة 15 عاما أخرى، حسبما أعلن المعارض البالغ من العمر 45 عاما عبر منصته على انستقرام.

وكتب الناشط المناهض للفساد «لقد أسست، حسبما يظهر حاليا، جماعة متطرفة للتحريض على الكراهية ضد المسؤولين وكبار رجال الأعمال الأثرياء من النخبة».

واكتسب نافالني أعداء أقوياء بكشفه للفساد وإساءة استخدام السلطة داخل جهاز الدولة الروسي.

وصنفت روسيا مؤسسته لمكافحة الفساد على أنها متطرفة.

يشار إلى أن القضاء في موسكو معروف بأنه يخضع لسيطرة الكرملين.

ويتحدث نشطاء حقوق الإنسان عن أنه يستخدم كأداة لمواجهة المعارضة.

وتنتهي كل لائحة اتهام ضد أشهر معارض للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بحكم بالإدانة.

كما ألقى نافالني باللوم على بوتين في محاولة اغتياله بمادة نوفيتشوك الكيميائية في 2020، والتي نجا منها بصعوبة.

ونفى الرئيس الروسي وجود جريمة.

وكتبت المتحدثة باسم نافالني، كيرا يارمش، عبر صفحتها على تويتر أنه قبل أسبوع فقط، أكد القضاء الروسي الحكم بالسجن تسع سنوات ضد نافالني في ظل ظروف قاسية.

وقالت «بوتين لن يترك أليكسي يخرج من السجن طالما هو في السلطة. لذلك، مهمتنا هي إنهاء سلطته في أسرع وقت ممكن».

Leave A Reply

Your email address will not be published.